خيرك يفرق في الأضحى – مفوضية اللاجئين | UNHCR

في العشر المباركة من ذي الحجة،

ساعد بإنقاذ الأسر والأطفال من مخاطر الجوع

:ساعد أسرة اليوم من خلال

لتوفير الخبز والأرزّ

لإضافة اللبن والبيض على مائدتهم

لتوفير طعام طفلهم الرضيع

لإضافة الخضار والفواكه على مائدتهم

لإضافة اللحم والدجاج على مائدتهم

USD

يرجى التأكد من أن المبلغ يتراوح بين 1 و 20,000 USD

التبرعات الشهرية هنا تذهب لمساعدة الأسر الأكثر حاجة.

يمكنك مساعدة عدد أسر أكبر من خلال مضاعفة مجموع المبلغ الذي تريد التبرع به.

المجموع
USD 0
للتبرع عبر تحويل مصرفي، رجاءً أنقر هنا

لتوفير الخبز والأرزّ

لإضافة اللبن والبيض على مائدتهم

لتوفير طعام طفلهم الرضيع

لإضافة الخضار والفواكه على مائدتهم

لإضافة اللحم والدجاج على مائدتهم

USD

يرجى التأكد من أن المبلغ يتراوح بين 1 و 20,000 USD

يمكنك مساعدة عدد أسر أكبر من خلال مضاعفة مجموع المبلغ الذي تريد التبرع به.

المجموع
USD 0
للتبرع عبر تحويل مصرفي، رجاءً أنقر هنا

لقد إخترت التبرّع بمبلغ USD لمرّة واحدة

يرجى إدخال بياناتك أدناه

خصوصيّتك
إن إرسالك لهذه الاستمارة هو إقرار منك بمعرفتك بأننا سنستخدم بياناتك الشخصيّة وفق سياسة الخصوصية لدينا. لديك الحقّ في الإلغاء أو التعديل حين تشاء بالتواصل معنا على care@unhcr.org
يرجى التحقق من  
تبرّع

Padlock هذا التبرّع آمن 100%
email of the person you’d like to receive this tribute, if applicable

ما مِنْ أيامٍ العملُ الصالحُ فيهنَّ أحبُّ إلى اللهِ مِنْ هذهِ الأيامِ العشرِحديث شريف
تعد الأزمات الإنسانية التي تمر بها العديد من بلدان المنطقة، الأسوأ في عصرنا هذا. وفي الأيام المباركة من ذي الحجة، نسعى عبر “حملة الأضحى” في المفوضية إلى توفير المساعدات لـ1,682 أسرة لاجئة ونازحة من الأشدّ ضعفاً واحتياجاً في كل من اليمن ولبنان والأردن والعراق.
في اليمن، وبعد أكثر من سبع سنوات من الصراع، يعاني نحو 4.3 مليون نازح في اليمن – بمن فيهم النساء والأطفال وكبار السن – من الجوع ومستويات حادة من انعدام الأمن الغذائي. وفي العراق، أثّر ارتفاع أسعار السلع الغذائية على القدرة الشرائية للأسر النازحة، والآلاف يواجهون صعوبات يومية لتأمين الطعام لأطفالهم.
أما في لبنان، يعاني 97٪ من اللاجئين السوريين من انعدام الأمن الغذائي، ويعيش 90% منهم في فقر مدقع. وفي الأردن، تتجاوز نسبة الأسر السورية اللاجئة التي تعيش في فقر مدقع حاجز الـ81%.

في العشر الأوائل من ذي الحجّة، وعيد الأضحى، تذكّر الأسر الأكثر ضعفاً وأطفالهم في تبرّعاتك الخيرية لحملة الأضحى في المفوضية لتقيهم بعضاً من مخاطر الجوع وانعدام الأمن الغذائي. عطاؤك اليوم سيصل كمساعدة مالية مباشرة للأسر النازحة واللاجئة الأكثر احتياجاً لتعينهم على شراء الطعام وضروريات العيش في قادم الأيام.

campaign_code=GUAR06CP02 Adha 2022

برنامج الأغذية

طعام لليمن